لا داعي للتوتر والصراخ.. خطوات عملية لتحفيز طفلك على أداء واجباته المنزلية

لا داعي للتوتر والصراخ.. خطوات عملية لتحفيز طفلك على أداء واجباته المنزلية

لا داعي للتوتر والصراخ.. خطوات عملية لتحفيز طفلك على أداء واجباته المنزلية ، “كيف أحفز طفلي على أداء واجباته المدرسية؟” يتبادر هذا السؤال في ذهن كل والد تقريباً مع العودة إلى المدارس.

إقرأ المزيد : هل يسبب لقاح كورونا تساقط الشعر؟

يصبح الأطفال أكثر نجاحاً في المدرسة عندما يهتم الآباء بشكل فعَّال في واجباتهم المدرسية، فهذا يُظهر للأطفال أهمية ما يفعلونه.

بالطبع، لا ينبغي أن تعني المساعدة في أداء الواجبات المنزلية قضاء ساعات كاملة مع الطفل. يمكن للوالدين أن يكونوا داعمين من خلال تعليم مهارات الدراسة والتنظيم أو شرح مسألة صعبة أو مجرد تشجيع الأطفال على أخذ قسط من الراحة والعودة لإكمال الواجبات.

في هذا التقرير سنقدم لك بعض الطرق لتشجيع أطفالك على الالتزام بأداء الواجبات الدراسية بشكل إيجابي.

1- اختيار المكان المناسب

اخلق مكاناً هادئاً لأطفالك لأداء واجباتهم المدرسية بعيداً عن الأشياء التي تشتت الانتباه، مثل التلفاز والموسيقى والألعاب. حاول تقليل عدد الأشخاص الذين يأتون ويذهبون إلى هذا المكان، على سبيل المثال لا تختر طاولة المطبخ؛ لأن العديد من الأشخاص قد يدخلون إليه ويقاطعون تركيز طفلك.

2- قم بإعداد مساحة منفصلة لكل طفل

لتقليل المشاحنات والمشتتات إلى الحد الأدنى، ابحث عن أماكن منفصلة لأطفالك لأداء واجباتهم المدرسية. يمكنك إعداد مكان في الحديقة أو الشرفة وآخر في غرفة المعيشة، أو جعل أطفالك يقومون بواجبهم في غرف نومهم.

3- تجنب التكنولوجيا

أنشئ قاعدة تنص على أن وقت الواجب المنزلي سيكون خالياً من التكنولوجيا لمنع أطفالك من إرسال الرسائل النصية أو استخدام وسائل التواصل الاجتماعي عندما يجب أن يدرسوا. قم بعمل استثناء عندما يحتاج طفلك إلى استخدام جهاز كمبيوتر للبحث أو لكتابة مهمة.

4- تأكد من توفر جميع المواد اللازمة

وفر أقلام رصاص وأقلام حبر ومساطر وآلات حاسبة وقواميس وكل ما قد يحتاجه طفلك لحل واجباته. يمكنك تخصيص سلة تضع فيها كل هذه الأشياء وبهذه الطريقة يسهل عليك استخدامها في أي وقت وأي مكان.

5. ضع جدولاً لإكمال الواجب المنزلي

سيساعد إنشاء روتين لأطفالك على معرفة ما يمكن توقعه. قد ترغب في السماح لهم بأخذ استراحة بين وقت انتهاء المدرسة والوقت الذي يحتاجون فيه لبدء واجباتهم المدرسية. على سبيل المثال، اسمح لهم بقضاء ساعة واحدة في القيام بالأنشطة التي يختارونها بعد المدرسة قبل أداء الواجب المنزلي.

اسمح لأطفالك أن يكون لهم رأي في إنشاء الجدول. إذا شعروا أنه تم الاستماع إلى آرائهم وأخذها في الاعتبار، فمن المرجح أن يلتزموا بالخطة.

قم بالتخطيط ليوم عطلة نهاية الأسبوع واسمح لهم بالمشاركة واختيار الأنشطة التي يرغبون القيام بها.

6- اسمح لأطفالك بأخذ قسط من الراحة

بدلاً من إجبارهم على إكمال مهمة ما عندما يكونون متعبين أو حتى يشعرون بالتوتر، دع طفلك يأخذ استراحة لمدة عشر دقائق. بهذه الطريقة، يمكنه العودة لحل واجباته مجدداً دون الشعور بالضغط وبرغبة أكبر.

7- ضع توقعات واضحة

يحتاج أطفالك إلى معرفة ما هو متوقع منهم فيما يتعلق بالواجب المنزلي. اجلسهم وناقش ما تتوقعه، مثل قاعدة أن كل الواجبات يجب إنهاؤها في وقت المحدد، من المهم أن تضع حدوداً وأن تلتزم بها.

8- استخدم الثناء لتحقيق دافع داخلي

إن الثناء على العمل الذي تم إجراؤه بشكل جيد هو طريقة رائعة لجعل طفلك يتمتع بدوافع داخلية. يتعلق الدافع الداخلي بفعل الأشياء؛ لأنها تجعلك تشعر بالفخر، بدلاً من القيام بها لأنك تحصل على مكافأة خارجية.

عندما يقوم طفلك بواجبه المنزلي، أخبره أنك فخور به حقاً لكن من المهم تحديد السبب الدقيق لفخرك حتى يعرفه ويتحسن أداؤه.

9- تجنَّب تقديم الرشاوى

تعتبر الرشوة استراتيجية مثبطة للعزيمة؛ لأن أي طفل يربط إكمال الواجب المنزلي بزيادة المصروف أو لعبة جديدة. بذلك سيتعلم القيام بواجباته لتحقيق مكاسب مادية بدلاً من الرغبة في التعلم.

10- تجاهل السلوك السيئ

إن منح طفلك مزيداً من الاهتمام، حتى لو كان اهتماماً سلبياً، عندما لا يفعل شيئاً يجب أن يفعله (أو عندما يفعل شيئاً لا ينبغي أن يفعله) يعزز هذا السلوك في الواقع. عندما لا يقوم أطفالك بأداء واجباتهم المدرسية، حافظ على هدوئك وركز على القوانين والحدود التي وضعتها بخصوص ذلك وذكر أطفالك بها.

11- ساعدهم على فهم فوائد الواجبات المدرسية

يرى معظم الأطفال أن الواجب المنزلي كعمل روتيني يجب القيام به لإرضاء الأهل ومعلمهم ونادراً ما يرون أنه شيء مفيد. اشرح لطفلك أنه من أجل أن تصبح جيداً حقاً في شيء ما، تحتاج إلى تخصيص الوقت لتتدرب عليه. في بعض الأحيان لا يستمتع الأطفال بواجبهم المنزلي لأنهم يجدون صعوبة في ذلك. دعهم يعرفون أن العمل على الأشياء الصعبة هو ما يساعد على تحسين فهمهم ويميزهم في حصصهم الدراسية.

12- تحويل الواجب المنزلي إلى لعبة

يجد العديد من الأطفال واجباتهم المنزلية مملة. ابذل قصارى جهدك لجعل الأمر ممتعاً، قم بإنشاء عناصر مرئية لمساعدتهم على تعلم الجدول الدوري أو صنع بطاقات لمفردات الكلمات. يمكنك أيضاً الحصول على ألعاب تعليمية للتدرب على جداول الضرب.

13- قم بإنجاز إحدى مهامك في نفس الوقت

لمساعدة أطفالك على إكمال واجباتهم المدرسية، تتمثل إحدى الحيل الرائعة في القيام ببعض الواجبات المنزلية الخاصة بك لتظهر لطفلك أنك مسؤول وأنك تقوم بالأعمال المهمة أيضاً.

أو إذا كان طفلك يقرأ، اجلب كتاباً أو صحيفة واقرأ بجانبه.

شاهد أيضاً

وصفات طبيعية للتخلص من ندبات الوجه والحصول على بشرة صافية

وصفات طبيعية للتخلص من ندبات الوجه والحصول على بشرة صافية

وصفات طبيعية للتخلص من ندبات الوجه والحصول على بشرة صافية ، تعانى بعض النساء من …