الرئيسية / منوعات / قصة ساعى بريد بريطانى فارق الحياة 21 دقيقة.. اعرف الحكاية
قصة ساعى بريد بريطانى فارق الحياة 21 دقيقة.. اعرف الحكاية

قصة ساعى بريد بريطانى فارق الحياة 21 دقيقة.. اعرف الحكاية

10 سنوات كاملة انتظرها ساعى البريد البريطانى” خواو اروخو” للكشف عن تجربة مختلفة وقعت معه عام 2009، حيث يمكن القول أنه فارق الحياة لمدة 21 دقيقة وعاد إليها مرة أخرى.

وتعود تفاصيل الواقعة كما يرويها ساعى البريد، أنه خلال توصيل زوجته جدرازيل إلى عملها، لاحظت زوجته توقفه عن الحركة بشكل كامل، وعلى الفور وضعت هاتفه داخل فمه من أجل منعه من بلع لسانه، واتصلت بالإسعاف حيث تم نقله إلى المستشفى من أجل محالاوت إنقاذه، وذلك وفق “ديلى ميل”.

وخلال تواجده فى المستشفى وبعد 6 ساعات من محاولة إنقاذه، لم ينجح الأطباء حتى أعلنوا وفاته، وأبلغوا زوجته وابنته، ولكن حدثت المفاجأة حيث فاق خلال نقله إلى المشرحة، وبدأ يتحرك مجددا بعد أن توقف عن الحركة لمدة 21 دقيقة، واستغرق الأمر ما يقرب من شهر ليعود من جديد إلى حياته.

Facebook Comments

شاهد أيضاً

نصائح تجنبك آلام الرقبة

نصائح تجنبك آلام الرقبة

shares مع نمط الحياة السريع وساعات العمل الطويلة، يعاني الكثير من الناس من أوجاع في …