وتعتمد دول أوروبا على رصيدها التاريخي والحضاري بشكل كبير لاستقطاب السياح من مختلف مناطق العالم، وتساعد البنية التحتية المتطورة المسافرين على قضاء إجازاتهم في القارة العجوز.

وعلى الرغم من الأحداث الإرهابية التي تعرضت لها مدن سياحية في أوروبا، خلال السنوات الأخيرة، استمر المسافرون في قصد وجهاتهم بدول القارة، على نحو عادي.

وبحسب “ترب أدفايزر” فإن المسافرين خلال العام الجاري أقبلوا على المواقع السياحية، وفق الترتيب الآتي:

1. مدرج الكولسيوم الروماني الشهير في العاصمة الإيطالية روما.

2. متحف الفاتيكان في روما.

 3. تمثال الحرية في مدينة نيويورك الأميركية.
 4. متحف اللوفر في باريس.
 5. برج إيفل في باريس.
 6. كنيسة ساغرادا فاميليا في مدينة برشلونة الإسبانية.
 7. جسر البوابة الذهبية في مدينة سان فرانسيسكو الأميركية.
 8. موقع “ستونهنج” الحجري الأثري في إنجلترا.
 9. قصر فرساي في فرنسا.
 10. القناة المائية الكبرى في مدينة البندقية الإيطالية.