تعرف على مخاطر الإفراط فى تناول مكملات فيتامين د

تعرف على مخاطر الإفراط فى تناول مكملات فيتامين د

تعرف على مخاطر الإفراط فى تناول مكملات فيتامين د ، فيتامين د من الفيتامينات الأساسية فى الجسم، ووجود نقص بها يؤدي إلى أمراض عديدة مثل أمراض العظام وآلام العمود الفقري والشعور بالخمول والاكتئاب، لذا فإن الحصول على الجرعات اللازمة منه، يسهم فى درء الكثير من الأمراض.

إقرأ المزيد : هل النوم على الجانب الأيسر يضر بصحة القلب؟

ومثلما يشكل نقص فيتامين د خطرا على صحتك فإن تناول الكثير منه يمكن أن يكون له آثار جانبية خطيرة
فقد يعانى الكثير مننا من نقصه خلال فصل الشتاء، لذا يقوم البعض بتناول مكملات  للحفاظ على مستويات فيتامين د مرتفعة
لذا لابد من التأكد من تناول الكمية الموصى بها وعدم إعطاء نفسك الكثير منه حتى لاتضر جسمك.

وأوضح الخبراء أن أجسامنا تحصل على فيتامين (د) من التعرض لأشعة الشمس، ولكن خلال أشهر الشتاء

لا توجد أشعة الشمس القوية الكافية لنا لإنتاج فيتامين (د) بمفردنا، لذا يُنصح كل شخص فوق سن الرابعة بتناول مكمل فيتامين (د)
توصي هيئة الخدمات الصحية البريطانية NHS، بتناول مكمل يحتوي على 10 ميكروجرام من فيتامين د يوميًا من أكتوبر إلى مارس، ومع ذلك، حذر باحثون من كلية الطب بجامعة هارفارد من اقبال الأشخاص على تناول فيتامين د دون استشارة الطبيب.
وأشار الخبراء إلى أنه على الرغم من أن فيتامين (د) معروف بتقوية العظام، فقد أظهرت إحدى الدراسات أن النساء الأكبر سنًا اللائي تناولن الكثير من فيتامين (د) يعانين من المزيد من الكسور، وفى بعض الحالات، يمكن أن تكون جرعة زائدة من فيتامين د سامة.
وأوضح التقرير أن فيتامين د قد يساعد جسمك على امتصاص الكالسيوم، ولكن الكميات الكبيرة يمكن أن تؤدي إلى حالة تسمى فرط كالسيوم الدم
فى هذه الحالة يتراكم فيها الكثير من الكالسيوم في الدم وتخاطر بتكوين رواسب الكالسيوم في الشرايين، لذلك، إذا اخترت تناول مكمل فيتامين د
فلابد من الحفاظ عليه باعتدال وعدم تجاوز الكمية الموصى بها.

شاهد أيضاً

نصائح للناجين من سرطان الدم للاعتناء بأنفسهم أثناء فيروس كورونا

نصائح للناجين من سرطان الدم للاعتناء بأنفسهم أثناء فيروس كورونا

نصائح للناجين من سرطان الدم للاعتناء بأنفسهم أثناء فيروس كورونا ، يتجنب عدد من مرضى …