تعرف على العلاقة بين القولون العصبى ومرض السكرى

تعرف على العلاقة بين القولون العصبى ومرض السكرى

تعرف على العلاقة بين القولون العصبى ومرض السكرى ، الإصابه بداء السكرى يصاحبها الكثير من المضاعفات الصحية وأبرزها مشاكل في القناة الهضمية، مثل الإسهال والإمساك والغازات والانتفاخ يُعد كل من داء السكرى ومتلازمة القولون العصبى من الحالات الشائعة إلى حد ما، ومن الممكن الإصابة بهما في نفس الوقت وقد يكون المرضان مرتبطين ويمكن أن يتسبب مرض السكرى فى تلف الأعصاب حول القناة الهضمية ويؤدى إلى ظهور أعراض متلازمة القولون العصبى.

إقرأ المزيد : هل يحصل المتعافون من كورونا على اللقاح للحماية من العدوى؟

كما يمكن لبعض أدوية السكرى، وكذلك بعض الأطعمة التى يتناولها مرضى السكرى، مثل الأطعمة الغنية بالألياف أن تؤثر أيضًا على الأمعاء

ما يؤدي إلى الإسهال أو الإمساك، ومع القليل من الجهد الإضافى يمكن إدارة كل من القولون العصبي ومرض السكري من خلال النظام الغذائي والأدوية وتقليل التوتر.

القولون العصبى ومرض السكرى

القولون العصبى: هو اضطراب معدى معوى يتميز بمجموعة من الأعراض التى تحدث عادةً معًا.

داء السكري: يحدث داء السكري عندما لا يستطيع جسمك إنتاج ما يكفي من هرمون الأنسولين أو عندما لا يستطيع استخدام الأنسولين بشكل فعال مرض السكرى

مرض جهازى، وهذا يعنى أنه يؤثر على أجزاء كثيرة من الجسم في وقت واحد.

ويعاني مرضى السكري من ارتفاع مستويات السكر (الجلوكوز) في الدم عن المعدل الطبيعي، ويُعرف هذا باسم ارتفاع السكر في الدم بمرور الوقت

ويمكن أن يؤدى ارتفاع نسبة السكر فى الدم إلى مضاعفات فى أجزاء كثيرة من الجسم، بما فى ذلك الجهاز الهضمى.

العلاقة بين مرض السكرى والقولون العصبي

يمكن أن يتسبب ارتفاع نسبة السكر في الدم لدى مرض السكري فى تلف الأعصاب، ويسمى اعتلال الأعصاب في الجهاز الهضم

ويمكن أن يضعف هذا قدرة عقلك على التواصل مع أمعائك، يمكن أن يتسبب الضرر في إبطاء أو تسريع وظيفة الأمعاء

ما يؤدى إلى الإمساك أو الإسهال وهى أعراض شائعة لمرض القولون العصبى.

هناك طرق أخرى يمكن أن يؤدي بها ارتفاع نسبة السكر في الدم إلى ظهور أعراض الجهاز الهضمي:

قد يؤدي ارتفاع نسبة السكر في الدم إلى إبطاء إفراغ المعدة، مما يؤدي إلى الشعور بالامتلاء والغثيان والانتفاخ.

الأشخاص المصابون بداء السكري أكثر عرضة للإصابة بعدوى الخميرة في الجهاز الهضمي أو فرط نمو البكتيريا.

يجعل مرض السكري من الصعب تكسير السكريات في الأمعاء الدقيقة بشكل صحيح.

يمكن أن تسبب المضاعفات الخطيرة لمرض السكري المعروفة باسم الحماض الكيتوني ألمًا في المعدة.

قد يتسبب تلف الأعصاب في المريء في حدوث حرقة في المعدة ويصعب عليك البلع.

الأشخاص المصابون بداء السكري من النوع 1 لديهم مخاطر أعلى للإصابة بحالة تسمى الداء البطني لا يستطيع الأشخاص المصابون بهذه الحالة تحمل الجلوتين

وهو بروتين موجود في القمح والشعير، يمكن أن يسبب تناول الجلوتين أعراض الجهاز الهضمي، مثل الإسهال.

إقرأ المزيد : اكتشاف علبة شوكولاتة عمرها 121 عاما بإنجلترا تعود لعصر الملكة فيكتوريا

شاهد أيضاً

هل تشعر بتشوش ذهني بعد تناول الطعام؟ قد تكون مصاباً بـ”ضباب الدماغ”، إليك أعراضه وطرق علاجه

هل تشعر بتشوش ذهني بعد تناول الطعام؟ قد تكون مصاباً بـ”ضباب الدماغ”، إليك أعراضه وطرق علاجه

هل تشعر بتشوش ذهني بعد تناول الطعام؟ قد تكون مصاباً بـ”ضباب الدماغ”، إليك أعراضه وطرق …