تعاني من التهاب الحلق؟.. 6 طرق طبيعية فعالة لعلاجه

تعاني من التهاب الحلق؟.. 6 طرق طبيعية فعالة لعلاجه

تعاني من التهاب الحلق؟.. 6 طرق طبيعية فعالة لعلاجه ، يعتبر التهاب الحلق من أكثر الأعراض المزعجة التي تصاحب نزلات البرد والأنفلونزا، وكذلك الإصابة بعدوى فيروس كورونا، وغالبًا ما يلجأ المصابون لأقراص الاستحلاب لتقليل الألم الناتج عن التهاب الحلق، إلا أن هناك العديد من الطرق الطبيعية التي تساهم في تخفيف حدته وعلاجه.

طفل بريطانى عمره 8 سنوات يؤلف كتابا عن كورونا خلال فترة الإغلاق

1- الغرغرة بالمياه المالحة

تعد الغرغرة بالمياه المالحة أحد أقدم العلاجات المنزلية لالتهاب الحلق، وقد يساعد ذلك في تسكين الألم وتكسير المخاط وتقليل التورم، ويمكن تحضير الخليط عن طريق إذابة 1/2 ملعقة صغيرة من الملح في كوب من الماء الدافئ، مع مراعاة بصق محلول الماء المالح بعد الغرغرة وعدم بلعه أو إعادة استخدامه.

2- مشروب الليمون الدافئ

يفضل خلط ملعقة صغيرة من عصير الليمون أو خل التفاح، مع ملعقة صغيرة من العسل، وربع ملعقة صغيرة من الزنجبيل المبشور حديثًا مع رشة من الفلفل الحار في كوب من الماء الدافئ، فذلك المشروب غني بالفيتامينات ومضادات الاكسدة المفيدة لمحاربة الالتهاب، كما أن الكابسيسين الموجود في الفلفل الحار يمنع الأعصاب من إرسال إشارات الألم، هذا إلى جانب حمض عصير الليمون أو الخل الذي يهيأ بيئة معادية للجراثيم.

ويجب العلم أن الفلفل الحار والخل قد يؤديان إلى تفاقم الألم ويسببان حروقًا أو تهيجًا في الفم والحلق حال تناولهما بمفردهما أو بإفراط.

3- الشاي

قد يساعد كوب من الشاي الأسود الدافئ على تخفيف حدة الألم، إذ يحتوي على مركبات قابضة للأوعية الدموية قد تساعد في تقليص الأنسجة المتورمة.

4- العسل

قد يساعد العسل في قمع السعال وتخفيف الشعور بعدم الراحة عن طريق تغطية الحلق، وتخفيف التهيج بشكملب مؤقت، ويمكن إضافته للمشروبات العشبية، لا سيما الشاي الأخضر الذي يعمل كمضاد للبكتيريا ومسكن للآلام، إضافة إلى أنه مصدر مهم لمضادات الأكسدة، وكذلك يساعد في تقليل الالتهاب.

5- حمام البخار

يساهم استنشاق بخار الماء الدافئ في تقليل التورم وتخفيف آلام الحلق، ويمكن تطبيق الأمر من خلال فتح صنبور المياه الساخنة في الحوض، ووضع منشفة على الرأس، والانحناء في الحوض لاستنشاق البخار، والاستمرار في التنفس بعمق لعدة دقائق، ويفضل تكرار ذلك حسب الضرورة لتخفيف احتقان الحلق.

6- شاي البابونج

شاي البابونج مهدئ بشكل طبيعي، ويستخدم منذ فترة طويلة للأغراض الطبية، مثل تلطيف التهاب الحلق، وذلك لخصائصه المضادة للالتهابات، واحتوائه على مضادات الأكسدة.

كما أن استنشاق بخار البابونج يمكن أن يساعد في تخفيف أعراض البرد، بما في ذلك التهاب الحلق، ويمكن أن يقدم شرب شاي البابونج نفس الفائدة، ويمكن أن يحفز أيضًا جهاز المناعة لمساعدة الجسم على محاربة العدوى التي تسببت في التهاب الحلق في المقام الأول.

شاهد أيضاً

علاج متحور أوميكرون.. هل يحتاج المرضى للتنفس الصناعي؟

علاج متحور أوميكرون.. هل يحتاج المرضى للتنفس الصناعي؟

علاج متحور أوميكرون.. هل يحتاج المرضى للتنفس الصناعي؟ مع ظهور متحور أوميكرون والإعلان عن قلة فاعلية اللقاحات …