النظام الغذائى النباتى يزيد من كسور العظام

النظام الغذائى النباتى يزيد من كسور العظام

النظام الغذائى النباتى يزيد من كسور العظام ، كشفت دراسة جديدة أن الأشخاص النباتيين قد يكونون أكثر عرضة للإصابة بكسور في العظام بسبب نظامهم الغذائي، وقالت الدراسة، التي أجريت على ما يقرب من 55 ألف شخص

أن أولئك الذين يتبعون نظامًا غذائيًا عصريًا هم أكثر عرضة لكسر الورك بمقدار 2.3 مرة مقارنة بأكل اللحوم وهم أكثر عرضة بنسبة 43 % للإصابة بكسر بشكل عام وفي الوقت نفسه، فإن النباتيين أكثر عرضة بنسبة 25 % لكسر الورك من أولئك الذين يتناولون اللحوم.

كذبة عامل بيتزا تتسبب فى إغلاق أكبر ولايات أستراليا ووقف الطيران لها

قال الباحثون، أن عظام النباتيين أضعف لأنهم يتجنبون منتجات الألبان مثل الجبن والحليب.

وهناك بعض الأدلة على أن تناول الكالسيوم في مرحلة البلوغ يؤثر على كثافة العظام، على الرغم من أنه من غير الواضح ما إذا كان هذا يزيد من خطر الإصابة بكسر، وهناك تفسير آخر لهذا الأمر، بناءً على النتائج، وهو أن النباتيين يميلون إلى أن يكونوا أقل نحافة من آكلي اللحوم في حين أن هذا قد يكون مفيدًا لصحتهم من نواحٍ أخرى، إلا أن عظامهم لديها وزن أقل لدعمها، لذلك قد تكون أضعف.

كما أن النباتيين النحيفين لديهم دهون أقل للتخفيف من أي سقوط يتعرضون له، مما قد يزيد من احتمالية كسر العظام.

قال الدكتور تامي تونج، المؤلف الرئيسي للدراسة من قسم Nuffield للصحة السكانية في جامعة أكسفورد البريطانية: “أظهرت هذه الدراسة أن النباتيين، الذين لديهم في المتوسط ​​مؤشر كتلة الجسم أقل، وكذلك تناول كميات أقل من الكالسيوم والبروتين من آكلي اللحوم ، لديهم مخاطر أعلى من الكسور في عدة مواقع.

وأضاف “يجب على الأفراد مراعاة فوائد ومخاطر نظامهم الغذائي، والتأكد من حصولهم على مستويات كافية من الكالسيوم والبروتين ، وكذلك الحفاظ على مؤشر كتلة الجسم الصحي – أي ليس أقل من الوزن ولا زائداً”.

إلى أن 1000 شخص نباتي سيعانون تقريبًا من 15 عظمة إضافية مكسورة بينهم كل عقد (10 سنوات) مقارنة بأكلة اللحوم.

وسيعاني النباتيون من ثلاثة كسور إضافية تقريبًا، وتشير الأدلة إلى أن البروتين يزيد من امتصاص الجسم للكالسيوم ، مما قد يساعد في تقوية العظام.

ودرس الباحثون ما يقرب من 55000 مشارك في دراسة EPI-Oxford ، والتي جندت الرجال والنساء بين عامي 1993 و 2001 ، وسجلت تفضيلاتهم الغذائية.

تمت متابعة المشاركين على مدى 18 عامًا تقريبًا في المتوسط ​، تعرضوا خلالها لما يقرب من 4000 كسر، وفقًا لسجلات المستشفيات وشهادات الوفاة.

كان النباتيون أكثر عرضة بنسبة 59 % من آكلي اللحوم للإصابة بكسور في “المواقع الرئيسية”، مثل كسر الضلع أو الترقوة ، على الرغم من أن التحليل الدقيق يشير إلى أن هذا كان مدفوعًا بكسر عظام العمود الفقري.

لا تفرق النتائج الجديدة بين الأشخاص الذين كسرت عظامهم بسبب حوادث مثل حوادث السيارات، وأولئك الذين قد يكونون قد أصيبوا بكسور بسبب هشاشة عظامهم.

“فقاعة السفر” فكّرة مُختلفة من شركات الطيران لمواجهة الخسائر بسبب فيروس “كورونا”

شاهد أيضاً

ثلاثة أعراض لسلالة كورونا الجديدة في العين منها رهاب الضوء

ثلاثة أعراض لسلالة كورونا الجديدة في العين منها رهاب الضوء

ثلاثة أعراض لسلالة كورونا الجديدة في العين منها رهاب الضوء ، كشفت دراسة بريطانية حديثة …