خبير أمراض معدية أمريكى يحذر من زيادة إصابات كورونا مع اقتراب الشتاء

أستاذة علم الأوبئة:لم يثبت أن الحواجز الزجاجية تحمى من رذاذ العطس والسعال

أستاذة علم الأوبئة:لم يثبت أن الحواجز الزجاجية تحمى من رذاذ العطس والسعال ، يعتقد الكثيرون أن الحواجز الزجاجية في المؤسسات الحكومية والشركات والبنوك والمرافق المختلفة التي يتردد عليها الجمهور، يمكنها تقليل التعرض لمخاطر فيروس كورونا.

الفرق بين الجلوكوما وإعتام عدسة العين

ولكن اتضح أن تلك الحواجز المادية قد لا تكون فعالة، أستاذة علم الأوبئة بجامعة كولوموبيا دكتورة وفاء الصدر أنها توفر إحساسا زائفا بالأمان، رغم أنها مريحة جدا في التعامل اليومي مع الجمهور، ورغم ارتفاع الزجاج وعرضه، إلا أن الفيروس يمكن أن ينتقل في جزئيات صغيرة ويلتف حول الزجاج.

وتشيرأستاذة علم الأوبئة بجامعة كولوموبيا إلى أنه لم يثبت علميا أن الزجاج يحميك من الرذاذ والعطس والسعال ونفس الأمر مع الدروع والأقنعة البلاستيكية التي تستعمل للتباعد الاجتماعي ولكنها لا تقلل فرص الإصابة بفيروس كوورنا ما لم يكن هناك تباعد كاف، يصل من مترين إلى حوالي ستة أقدام.

جدير بالذكر أن دكتورة وفاء الصدر عالمة أمريكية من أصل مصري،  وتشغل منصب مديرة المركز الدولي لبرامج رعاية وعلاج الإيدز ومديرة مركز البحوث الوبائية للأمراض المعدية في كلية ميلمان للصحة العامة بجامعة كولومبيا.

أعراض مرض باركنسون فى مراحله المبكرة

شاهد أيضاً

جامعة أكسفورد الإصابة بكورونا توفر حماية من إعادة العدوى لمدة 6 أشهر

جامعة أكسفورد: الإصابة بكورونا توفر حماية من إعادة العدوى لمدة 6 أشهر

جامعة أكسفورد: الإصابة بكورونا توفر حماية من إعادة العدوى لمدة 6 أشهر ، كشفت دراسة …