أبناء عم يحولان برج مياه قديم اعتادوا اللعب فيه إلى منزل عائلى مريح

حصل اثنان من أبناء العم فى بلدة هولندية مؤخرًا على جائزة لتحويل برج مياه قديم إلى منزل حديث وأنيق لعائلاتهم، حيث نشأ سفين ولينارت، في منزل بجوار برج المياه القديم في مدينة Nieuw-Lekkerland الهولندية، واعتادا أن يلعبا حول البرج وهما في مرحلة الطفولة، لذلك فى عام 2011، عندما سمعوا أنه سيتم طرحه للبيع في مزايده، قررا اتخاذ موقف، ودخلوا المزايدة بمبلغ 200 ألف يورو، والذى كان كافيًا، ليصبح الاثنان مالكين لهذا المبنى المهجور منذ عام 1915.

‘الغرفة السحرية’.. معرض صينى يعرض أساس منزل بالمقلوب لإبهار الزوار

سفين ولينارت كانا يحلمان بتحويل برج المياه إلى منزل فى غضون عقد من الزمن،  وقد حصل الاثنان على جائزة برج المياه لعام 2020، وهي جائزة لأفضل تحويل لبرج مياه تاريخى.

أبناء عم يحولان برج مياه قديم اعتادوا اللعب فيه إلى منزل عائلى مريح

ولم يتزوج ابنا العم عندما اشتريا برج المياه القديم ، لكنهما كانا يعرفان أن هذا هو المكان الذي يريدان فيه تربية أطفالهما

عندما التقوا بأزواجهما، حيث كشفوا عن نواياهم وكانوا محظوظين لتلقي كل الدعم اللازم، حيث تمكنا من تحويل المبنى القديم إلى منزل مناسبة لعائلتين، فى أسرع وقت ممكن.

وقرر لينارت وزوجته أريان الانتقال إلى البرج بمجرد حملها، وحققوا هدفهم، ولكن قبل أسبوعين من موعد ولادة ابنتهما، قرر الزوجان الانتقال إلى منزلهما الجديد، في الطابق الثالث من البرج، فلم يكن صعود السلالم الطويلة أمرا مثاليا بالنسبة لأريان الحامل، لذلك استأجروا آلة قطف الكرز ونقلوها إلى نافذة منزلها الجديد، وولدت ابنتهما، كوجى، في وقت لاحق من ذلك اليوم، قبل أسبوعين من الموعد المحدد.

257529-نافذة-المنزل

أما اليوم، فقد تم تغيير الجزء الداخلي من برج المياه بالكامل، ويضم مزيجا من العناصر الصناعية القوية مع لمسة ريفية وطبيعية، ولكن كان على ابنى العم القيام بكل شيء من البداية، بما فى ذلك السباكة والأسلاك الكهربائية، وكان الأمر يستحق كل هذا العمل، حيث تعيش العائلتان الآن فى أحد أروع المنازل فى هولندا.

وتسمح النوافذ الكبيرة الممتدة من الأرض إلى السقف بالكثير من الضوء، وتوفر إطلالات رائعة على المدينة الهولندية من جانب واحد، ومناظر طبيعية خلابة فى بولندا مع العديد من طواحين الهواء، على الجانب الآخر.

ويشغل المنزلان الطوابق الـ 3 الأصلية لبرج المياه ويبلغ ارتفاع كل منهما 6 أمتار، وقد تم تحويلها منذ ذلك الحين إلى 5 طوابق أصغر، لكل عائلة طابقين، وغرفة حديقة مشتركة فى الطابق الأرضى، ولكن هناك مجال كبير للتوسع.

وفيما يتعلق بخزان المياه نفسه، الموجود أعلى البرج، فلم يتم تحويله بعد وهو كبير بما يكفى ليصبح منزلا ثالثًا، فضلا عن السقف المسطح الذي يخطط الاثنان لتحويله إلى شرفة جميلة، ولكن حتى في حالته الحالية، كان منزل برج المياه مثيرًا للإعجاب بما يكفي للفوز بجائزة برج الماء لعام 2020.

رجل إطفاء يخاطر بحياته لإنقاذ كلب محاصر بحظيرة تحترق فى بنسلفانيا

شاهد أيضاً

وللطيور أيضا ملك جمال.. مسابقة 'فريدة' في أربيل

وللطيور أيضا ملك جمال.. مسابقة ‘فريدة’ في أربيل

وللطيور أيضا ملك جمال.. مسابقة ‘فريدة’ في أربيل ، نظمت في أربيل عاصمة إقليم كردستان …